منتدى الجزيرة السوداني

أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم , يسرنا ويشرفنا أن تقوم بلاتسجيل معنا في منتدى الجزيرة السوداني وتشاركنا في المواضيع وستجد عندنا إنشاء الله ما يجعلك تتواصل معنا دائما , وبتسجيلك تستطيع تحميل أي ملف موجود بالمنتدى , طبتم وطابت أيامكم .


مدير المنتدى
منتدى الجزيرة السوداني

منتدى الجزيرة السوداني منتدى متنوع, محاضرات مكتوبة ومرئية ومسموعة, وبرامج للجوال وللكمبيوتر, ومقالات . وأشياء أخرى .


    مقتطفات من رواية موسم الهجرة إلى الشمال

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 22
    تاريخ التسجيل : 02/08/2012

    مقتطفات من رواية موسم الهجرة إلى الشمال

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين يوليو 06, 2015 1:36 pm

    06.07.2015                  06:27:00


    مقتطفات من رواية موسم الهجرة إلى الشمال 


    الجميع مثلنا تماما , يولدون و يموتون و في الرحلة من المهد الى اللحد يحلمون احلاما بعضها يصدق و بعضها يخيب . يخافون من المجهول و ينشدون الحب و يبحثون عن الطمأنينة في الزوج و الولد . فيهم اقوياء و بينهم مستضعفون , بعضهم اعطته الحياة اكثر مما يستحق وبعضهم حرمته الحياة لكن الفروق تضيق و اغلب الضعفاء لم يعودوا ضعفاء

    انني اريد أن اخذ حقي من الحياة عنوة , اريد ان اعطي بسخاء , ان يفيض الحب من قلبي فينبع ويثمر . ثمة افاق كثيرة لا بد ان تُزار و ثمة ثمار يجب ان تقطف , كتب كثيرة تقرأ , وصفحات بيضاء في سجل العمل سأكتب فيها جملا واضحة بخط جريء

    لا لست انا الحجر الذي يلقى في الماء لكنني البذرة تبذر في الحقل

    كلنا يا بني نسسافر وحدنا في نهاية الامر

    الحياة مليئة بالالم . لكن يجب علينا ان نتفائل و نواجه الحياة بشجاعة

    انا اعلم ان الحكمة القريبة المنال تخرج من افواه البسطاء , هي كل املنا في الخلاص . الشجرة تنمو ببساطة و جدك عاش و سيموت ببساطة

    لو أن كل انسان عرف متى يمتنع عن اتخاذ الخطوة الاولى , لتغيرت اشياء كثيرة

    في تكوينك الروحي بقعة مظلمة لذلك قد بددت انبل طاقة يمنحها الله للناس : الحب

    ها انتم الان تؤمنون بخرافات من نوع جديد . خرافة التصنيع , خرافة التأميم , الوحدة العربية , خرافة الوحدة الافريقية . انكم كالاطفال تؤمنون ان في جوف الارض كنزاً ستحصلون عليه بمعجزة و ستحلون جميع مشاكلكم و تقيمون فردوساً . أوهام . احلام يقظة . عن طريق الحقائق و الارقام و الاحصائيات يمكن أن تقبلوا واقعكم و تتعاشيوا معه و تحاولوا التغير في حدود طاقاتكم

    انتم لا تستطيعون الحياة بدوننا . كنتم تشكون من الاستعمار و لما خرجنا خلقتم اسطورة الاستعمار المستتر . يبدو ان وجودنا بشكل واضح او مستتر ضروري لكم كالماء و الهواء

    الدنيا تسير باختيارنا او رغم انوفنا . وانا كملايين البشر , اسير , اتحرك بحكم العادة في الغالب في قافلة طويلة تصعد و تنزل , تحط و ترحل . و الحياة في هذه القافلة ليست كلها شراً !

    يا للسخرية . الانسان لمجرد انه خلق عند خط الاستواء , بعض المجانين يعتبرونه عبداً و بعضهم يعتبرونه إلهاً . أين الاعتدال ؟ اين الاستواء ؟

    يجب ان لا يحدث تناقض بين ما يتعلمه التلميذ في المدرسة وبين واقع الشعب . كل من يتعلم اليوم يريد ان يجلس على مكتب وثير تحت مروحة و يسكل في بيت محاط بحديقة و مكيف بالهواء , يروح ويجيء في سيارة امريكية بعرض الشارع . اننا اذا لم نجتث هذا الداء من جذوره تكون عندنا طبقة برجوازية لا تمت الى واقع حياتنا بصة و هي اشد خطراً على مستقبل افريقيا من الاستعمار نفسه

    سأحيا لان ثمة اناس قليلين احب ان ابقى معهم اطول وقت ممكن ولان علي واجبات يجب ان اؤديها لا يعنيني ان كان للحياة معنى او لم يكن لها معنى واذا كنت لا استطيع أن اغفر فسأحاول أن أنسى




    نقلها لكم : OFB 

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يناير 18, 2017 3:47 am